عن المجلس
الرئيسية > الرئيسية > عن المجلس

عن المجلس

تم إنشاء مجلس أبوظبي للتعليم (ADEC) في عام 2005 بتوجيه من القيادة الرشيدة لإمارة أبوظبي والتي اعتبرت التعليم القلب النابض للمجتمع الذي يتميز بالقوة والحيوية والكفاءة والتقدم ، وحيث إن إمارة أبوظبي قد بدأت رحلة طموحة لتأخذ مكانها العالمي كقوة اقتصادية رائدة قائمة على المعرفة، فقد كان من اللازم تأسيس إطار عمل تعليمي قوي لتحقيق أهداف التنمية في الإمارة.


 

في العاشر من شهر سبتمبر من عام 2005 أصدر صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة القائد الأعلى للقوات المسلحة حاكم إمارة أبوظبي حفظه الله القانون رقم 24 لسنة 2005 بشأن إنشاء مجلس أبوظبي للتعليم برئاسة صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة رئيس المجلس التنفيذي وسمو الشيخ منصور بن زايد آل نهيان نائب رئيس مجلس الوزراء وزير شؤون الرئاسة نائبا لرئيس المجلس.

اشتملت الأهداف التي أنشئ المجلس من أجلها على هدفين أساسيين الأول تطوير التعليم والمؤسسات التعليمية في إمارة أبوظبي، والهدف الثاني تقديم الاستشارات الفنية بشأن تطوير السياسات والخدمات التربوية في الإمارة، وذلك وفق رؤية تهدف إلى الارتقاء بالتعليم في إمارة أبوظبي إلى أعلى المستويات العالمية.

يهدف المجلس إلى وضع نظام تعليم شامل ومتكامل يمكنه باستمرار دعم العملية التعليمية في العديد من المجالات

وتم تفويض مجلس أبوظبي للتعليم للارتقاء بجودة التعليم في أبوظبي إلى أعلى المستويات العالمية لضمان إتاحة الفرصة أمام جميع المقيمين للحصول على تعليم عالي الجودة ، وعليه يقوم مجلس أبوظبي للتعليم بالإشراف على مبادرات التطوير وتنظيمها وقيادتها في كافة قطاعات التعليم بما في ذلك كل من التعليم العام والخاص من المرحلة التأسيسية إلى المرحلة الثانوية والتعليم العالي والتعليم الفني والمهني وتعليم الكبار.

وبالنظر إلى تنوع المتطلبات والتحديات في كل قطاع من القطاعات، فقد وضع مجلس أبوظبي للتعليم خططاً إستراتيجية فردية قائمة على البحث مصممة لتحقيق أهداف التنمية المحددة لكل قطاع ، وقد تم الاسترشاد في جميع هذه الخطط بأجندة سياسة التعليم في أبوظبي بهدف تحويل الإمارة إلى مجتمع متنوع قائم على الابتكار والمعرفة.

ويسير مجلس أبوظبي للتعليم وفقاً لفلسفة معينة وهي أن جميع الأفراد مؤهلون للتعليم ويجب إتاحة الفرصة أمامهم للحصول على أفضل مستوى ممكن من التعليم ، ويهدف المجلس إلى وضع نظام تعليم شامل ومتكامل يمكنه باستمرار دعم العملية التعليمية في العديد من المجالات ، ويحث مجلس أبوظبي للتعليم جميع الطلبة على تطوير نقاط القوة لديهم وتعزيز مهاراتهم وقدراتهم بحيث يمكنهم المساهمة في تطور دولتهم والمشاركة بصورة فعالة فيما يدور في العالم من حولهم.

الأعلي